الخميس، 12 ديسمبر، 2013

نصايح للتخلص من التوتر

ديه نصايح كانت عبارة عن توتيات للاكونت  CanSurvive وانا جمعتههم ف البلوج ديه ،، enjoy  ^_^


1- كل ما تيجي تقول جملة شيل منها الكلام السلبي وحُط كلام ايجابي بلاش مش قادر وقول سهل قوي إني...
2- لو وأنت قاعد كده جاتلك فكرة سلبية غير اللي بتعمله أو اعمل حاجة تانية المهم مش تديها فرصة تسيطر عليك
3- كل يوم اختار جملة جميلة ايجابية وكررها كتير قوي لحد ماتقتنع بيها
4- قلل من الاعذار والمبررات اللي تمنعك عن عمل أي حاجة ..حاول مرة واثنين و اكثر و توقف عن التبرير
5- توقف عن التفكير في الماضي و التعلق به علشان ده مش هيغير حاجة هيزود التوتر وبس
6- تذكر دايما إن مفيش موقف عصيب أو حزين سوف يستمر للأبد وان كل شيء قابل للتغير
7- اتعلم التسامح لنفسك و للناس التانيين كمان
8- توقف عن انتقاد نفسك وكمان الناس التانيين
9- تقبل حقيقة ان العالم من حواليك والناس كمان بتغير وحاول تتكيف مع هذه التغيرات
10- اادي للناس وعمل الناس بالطريقه اللي نفسك الناس يدوك بيها أو يعاملوك بيها
11- لما تلاقي حد قاعد بيشتكي أو مليان طاقة سلبية ابعد عنه لحد مايكون كويس لو مش قادر تساعده
12- دور على ايه بيضحكك و اعمله كل يوم; كرتون, لعبه أي حاجة واديها وقتها كل يوم
13- بلاش تتابع الاخبار طول اليوم لازم تاخد وقت استراحة كده و تفصل نفسك عن العالم كله
14- شوف بتحب ايه و ايه بيمتعك واديله ساعة كل يوم; فيلم, موسيقي, كتاب..كده
15- لو عندك مشكلة ومش عارف تتصرف فيها سيبها و استرخى وسيب اللي يحصل لو مش في اديك فعلا حاجة
16 لو حصلت مشكلة خارجة عنك وخلصت فكَّر بهدوء ليه حصلت وحاول تفادي الأخطاء ده في المستقبل
17- لما تواجهك مشكلة فكَّر إنك تلاقي حل ليها وابعد عن التفكير هي ليه حصلت الا لما تخلص
18- في كل مشكلة أو فشل هتقابله هتلاقي فرصة جديدة وهتكتشف حاجة جديدة جميلة عن نفسك.. بص للجوانب الحلوة
 19-لو أنت مش مصدق إنك ممكن تحقق حاجة معينة.. امسك ورقة وقلم واكتب list فيها أسباب ليه أنت تقدر تحقق الحاجة ده
20- غمض عينك واحلم بانك حققت حاجة كان نفسك فيها علشان ده هيديك دفعة للامام
21- ايا كان الطريقة اللي بتفكر بيها و كان عندك مشاكل.. فكَّر العكس أو غير طريقة التفكير
 22- لو صدقت إنك كويس في شغلك هترتاح.. لو فكرت في كل حاجة وحشة بتعملها هتوتر و مش هتنجح برضو
23- التفاؤل والسعادة معدية.. دور على ناس كده و الزق فيهم علشان تبقى سعيد و متفائل برضو
24- لما تبقى سعيد شارك حد سعادتك علشان يشاركك سعادته في وقت أنت فيه زعلان
 25- ساعد حد وأنت متوتر حتحس بسعادة قوية جدا
26- كل يوم اكتب ورقة فيها كل الحاجات الحلوة اللي في حياتك علشان تفتكر
27- ذكرياتك الحلوة اكتبها وافتكرها حتى لو الناس اللي فيها سابوك ده ميمنعش انك استمتعت وإنك هتعرف ناس جديدة
28 الحركة ثم الحركة..ثم الحركة هي أساس التخلص من التوتر
29- حاول كل شوية تعمل حاجة جديدة عمرك ما جربتها اكتشف نفسك
30 اشترك في نشاط يكون ليه علاقة بأهدافك في الحياة وينامها لو عايز تخس اشترك في مجموعة لسباق العجل
31 متخافش من مواجهة تحدي علشان الفشل..جرب كذا مرة و اعتبر كل مرة تجربه للتعليم
32 اوعى تخلي الخسائر توقفك عن تجربة الشيء تاني وثالث
33- وإنتي مخنوق في زحمة المرور مثلا بص حواليك ودور على حاجة جميلة.. شجرة, عصفورة وركز فيها
34- لو عندك إحساس بالتوتر علشان منجحتش تحقق حاجة معينه فكر أصلا في الحاجة ده ممكن تكون أنت مش محتاجها
35- أي عقبة في طريق هدفك بصلها على إنها مش هدفها تمنعك عن اللي أنت عايزه بس هي موجوده علشان تتأكد إن ده عايزه
36- لما يكون وراك حاجات كتير قوي ابدا بالاسهل ثم الأصعب وكده
37- قوم دلوقتي حالا حالا اعمل حاجة حلوة لنفسك أو لاي حد تاني يلا مفيش تأجيل ولا ثانية
38- اوعي تستني حد يقولك تعمل ايه أو تخطط إزاي.. اللي بتحبه ماحدش يعرفه الا أنت
39- لو جاتلك مشكلة صعبة قوي روح نام شوية كويس واصحى فكَّر بشكل جديد
 40- لو مخنوق دلوقتي من الزحمة أو الشغل دور على حاجة جميلة بص عليها وانسى كل حاجة
41- افتكر إن كل سحابة في دنيا ليها خط فضي.. في كل مشكلة في حياتك فكرت كده هترتاح من التوتر
 42- أنت اللي بتحط لنفسك أهداف عالية جدا و بعدين ترجع تتوتر .. خليك واقعي
43- دايما فكر نفسك أنت ليه بتعمل حاجة معينة علشان لو ملهاش لازمة تتوقف و لو ليها تندفع للامام اكثر
44- لو حسيت إنك فقدت التحكم على حاجة في حياتك توقف وخد راحة وبهدوء ارجع تحكم تاني
45- دور على الشخص اللي دايما بيقولك إنك ناجح ولو لقيته اوعى تسيبه يمشي من حياتك
46- - ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم..ابتسم.
47- لو عملت حاجة كويسة النهارده ادي لنفسك هدية حلوة أي حاجة صغننه


الأحد، 8 ديسمبر، 2013

لخبطة

كم واحد فين بيجاله الشعور باللخبطه لما يكون داخل ع موضوع جديد ومش عارف ياخد قرار،انا بقى بتلخبط ديما حاله اللخبطة ديما موجوده عندى مشاعرى متلخبطه الكلمات ديما بتتعلثم ع لسانى بتتخلبط ومش بتطلع زى ما انا عايزة  لما بتكلم مع حد وابدا اوصف انا عايزة ايه بلاقى نفسى ف نص الكلام اقول لا مش كده بالظبط واللى قصادى يقولى تقصدى كده طيب!!  الاقى نفسى اقوله ايوة بس مش بالظبط ولا اقولك لا مش اقصد كده . الموضوع ده مُرهق للى بيسمع واكيد اكثر ارهاقا ليا انا شخصيا . وبالرغم انه ممكن تلاقينى بكتب تحليل لموقف معين ع السيوشيال ميديا او هنا ف المدونة وممكن تفهمنى الا انه ف الحقيقة اللى بكتبه ده مش بيكون كل اللى عايزة اقوله ولا حتى بالطريقه اللى طلعت بيه بس عشان خلاص اتكتب مش بتلاقينى اقولك لا مش اقصد كده ،، حتى التدوينة ديه نفسها متلخبطه ومش ده اللى عايزة اقوله بالظبط . المهم بقى عشان مش الخبطكم واللخبط نفسى اكتر انا بكتب كده للتوثيق او حتى للاعتراف بمشكله معينه او للفضفضه او لاى حاجه تانيه أهو حتى سبب الكتاب متلخبطة فيه .

الخميس، 5 ديسمبر، 2013

Aswan Startup week end is new beginning


 



i have attend Aswan Startup week end on the last month - novemebr - and it was just new begin for me and it adds alot of new concepts on my mind and it inspire me alot 
i participate with my master project under the name  of efhamny project . the project is simply help the deaf people to communicate easily with normal one and this is by using microsoft Kinect sensor 
and although the idea didn't win any of the main  three prizes we won another prizes. but the more valuable than this prizes is the experience of the event , the new meaning which i have  gained ,the friends who i made during the event, , the great mentors who help me and help teams as example ( Eng.Ahmed Rabee , Eng Hammada, Eng Maged , Miss  Veronica , Mr Fady ),the awesome people who i talked to them during the 3 days of event . i think this model of events is very useful and helpful for the attendan.
the event effect on my so much and this blog is just to say and later i will write more details for the event and the project.
  


الخميس، 5 سبتمبر، 2013

اه يا من كنت حبيبى الجزء الاول

قصصهن (2)
ديه سلسلة قصص ناويت اكتبها مستوحاه من خيالى اولا ومن واقعى ثانيا تجربه كتابه عايزة اشوف هتودينا ع فين ، فضفضه من نوع اخرى يحمل شكل القصص ولكن بطريقه مش احترافيه وبطريقه عفوية جدا لان اللى بتكتب لسه مش قررت انها تشوف الاحترافى ازاى ونبد بتانى  قصة
اه يا من كنت حبيبى الجزء الاول 

بطلتنا هذة المرة هى ممن يؤمنون ان الحب الاول هو الحب الحقيقى ف حياه الانسان واى حب بعده ما هو الا تكرار لهذا الحب بطلتنا ظلت حبيسة حبها الاول لاعوام تفوق العشر سنوات لم تكون تدرك هذا ولكن موقف بسيط هو من اوضح انها حبيسة هذا الحب.

هى فتاه تملك الجرأة والصراحة والوضوح والطفولة ف وقت  واحد لاتعلم من اين تاتى بهذة الاشياء مجتمعة ولكنها موجوده .بدات حكايتها تقريبا  ف عامها الثانى بكليتها  بدات وهى لا تعرف ما هو الحب اصلا- لم تعيش مراهقه مثل باقى البنات لم تعرف ما هى قصص المراهقه لم تكن تهتم اصلا بالجنس الاخر تعتبرهم اخوه واصدقاء  لم تكن تدرك انها انثى ، كانت تعيش  تذاكر وتجتهد ف دراستها وتعيش حياتها كانسان بدون النظر الى انها انثى  - . بدات الحكايه  بلقاء مصادفه وهم يدخلون نفس قاعه المحاضرات  يلفت نظره ثقتها وهى تسابقه ف الدخول قبله، يشعر بانها  تدرك انه لايوجد هذا الفرق الذى يخترعه  هذا المجتمع ادرك انها تعيش كانسان ربما استفزه هذا الشعور فقرر التقرب منها . فبدا بالتقرب من شله الهلس التى تنتمى اليها  بدا بالتعرف على معظم اصدقاء هذة الشلة  بدا ف الانضمام اليهم ف احاديثم ومغامراتهم التى كانت اقلها هو  اكل السندوشات ع عربيات الدكاترة  :D ، بدا ف التقرب منها هى شخصيا وفى معرفه ما تحبه وما تكره وهى ايضا احست انه يكن لها مشاعر ما  لم تكن تريد الاقتراب لاتريد التقرب تخاف من هذا الشى الذى اسمه الحب لانه تجاهله والانسان عدو ما يجهله .ولكنه كأنه يعلم ذلك يعلم انها تخاف يعلم انها لاتريد التقرب فكان يقترب اكثر كان يفعل اى شى كى يبقى بالقرب منها كان يحاول ان يشاركها اى شى يحاول ان يساعدها بما تريد  من قبل ان تطالب منه .ولانها انسان تعرف تفرق ان هذا الاهتمام اهتمام غير طبيعى ليس اهتمام اصدقائها المقربين حتى ،هذا اهتماما اكثر من ذلك بكثير هذة النظرات لم تكن عاديه ولكنها لم تسمح لنفسها ان تعيش ف الخيال لم تكن تريد هذا الخيال فامامها اشياء اهم من ان تتخيل ، الا انا جاء يوما اليها وبدون ميعاد مرتب وقال لها  مها  عايز اقولك شى ضرورى بليز  ممكن بعد المحاضرة تستنينى . قلقت طبعا ياربى عايز ايه  ع الصبح كده !! ، وبعد المحاضرة وف مكان تجمعهم المعتاد وجدته يقول لها انا بحبك يا بنت الناس وعايز ارتبط بيكى وع فكرة انا قلت لماما عليكى واختى كمان ، نعم ايه مين فين  كل ده مرة واحدة ماما واختى وكمان بحبك كان هذا ما يدور ف عقلها انما قلبها لم تكن تدرى ماذا يدور فيه بالظبط  ولكن لم يسعها الا انها توافق على انهم يقتربوا لبعض اكتر ويعرفوا بعض اكتر لان مبدئيا هى شايفه حد كويس بس مش عارفه اذا كانت بتحبه ولا لأ وهو اصلا يعنى ايه حب ما بين راجل وبنت كانت لا تدركه تماما . اقتربوا من بعض اصبحوا يتشاركوا كل شى اصبح يهتم بها اكثر واكثر بدات تتقرب منه ايضا دخلت الى حياته ودخل الى حياتها اصبحوا من محاور حياه بعضهما البعض . احبها واهى ايضا احبيته اكتشتفت الانثى التى بداخلها اكتشتفت انها لديها اهتمام كثير تعطيه له . بدوا ف التفكير ف المراحل القادمه ولان الحال ميسور لم يجدوا مشاكل كثيرا ف ذلك . تعرفت عائلته عليها واحسوا براحه اليها ، شعروا انهم سعداء سويا ذقت هذة اللذة التى ف الحب والاهتمام بها .وايضا احبت شعور انها مهتمه لامره . ولكن هى يبقى الحال على ما هو عليه هل تستمر السعادة  لا بالطبع بدات مشاكل من نوعيه التحكم فى بعض التصرفات. ولانها تدرك انها انسانه لها عقل وتفكر وتعرف انها هى الاولى والاخيره من تحكم ع صحه افعالها لم ترضى بهذا التحكمات ورفضتها تماما . لم يخيرها بينه وبين هذا التصرفات ولكنه اختار استراتيجه اخرى استراتيجه البعد ولكن اى بعد لم يبتعد ف وقت تلك المشاكل ولكن  افهمها انه تفاهم موقفها تماما .ابتعد كما يقول كتاب البعد اختفى تمام بدون مقدمات كادت تجن ، لم تعرف ماذا فعلت يا ترى هى المشاكل ايها لا يا بنتى هو خلاص قال انه فهم طيب ايه . ونتيجه هذة اللخبطه الغريبه تاثرت دراستها بشكل ما وفى هذا الوقت وجدت عقلها يقول لها بكل قوة افيقى وانسى وفعلا نفذت وصية  عقلها واهتمت بدراستها وحياتها وحاولت ان تنسى فهل نسيت!! ،، هذا ما سوف نعرف المرة القادمه عشان كده طولت عليكم :D



الاثنين، 6 مايو، 2013

قصصهن


قصصهن
ديه سلسلة قصص ناويت اكتبها مستوحاه من خيالى اولا ومن واقعى ثانيا تجربه كتابه عايزة اشوف هتودينا ع فين ، فضفضه من نوع اخرى يحمل شكل القصص ولكن بطريقه مش احترافيه وبطريقه عفوية جدا لان اللى بتكتب لسه مش قررت انها تشوف الاحترافى ازاى ونبد باول قصه
لا تريد التعلق
هى تنتمى بشكل او باخر الى نفس المنطقه الانسانية (المنطقه الانسانيه تشمل الافكار ،  الخلفية الثقافية والهوية ، الهوايات المشتركة)  تعرفت عليه عن طريق بعض الاصدقاء المشتركين ع شبكه التواصل الاجتماعى تعرف ملامحه من صوره وهو ايضا يعرفها من صورها . اذا مروا بنفس الشارع ستعرفه من طوله او ملامحه او من ابتسامته نعم من ابتسامته فهو له ابتسامة مميزة . اما  هو فلن يلحظ مرورها من جانبه بنفس الشارع . لا تعرف ماذا تريد منه لا تعرف او ربما لا تعرف كثير انها ربما اتريده صديق مُقرب  ولكن بعض الاصدقاء يتحولون الى احباب وهى لا تريد ذلك تريد ان تهتم ولكن ليس ااهتمام الذى ربما يتحول الى تعلق ثم الى حب  لا تريد هذا ايضا ، لكن احساسها انها تجمعهما اشياء مشتركه والانتماء الى نفس المنطقه الانسانيه يجعلها تريد ان تطور علاقتها به  ولكنها تخشى التعلق فهى ببساطة لا تريد التعلق به ربما تريد ان يجمعهما لقاء ويتحدثا قليلا فى كل شى ولكن بدون تعلق وتذهب وهى حاسمة امرها انها لن تتعلق .

الاثنين، 4 مارس، 2013

باكتب ليه

اولا انا حد رغاية  جدا جدا فوق مما تتخيل بس للاسف لانى اتربت ف بيت مش بيحب الكلام الكتير وبالتالى وانا صغيرة مكنتش بتكلم كتير لما بجى دلوقت اتكلم كتير بوقى بيوجعنى ايوة زى ما انت شايف كده بتعب جدا من عمليه الكلام بشكل غريبه يعنى لو اتكلمت ساعه مثلا ممكن اقعد نص نهار تعبانه من الحوار ده  بالتالى الكتابه عمليه مش مرهقة جسديا ليا وبطلع الرغاى اللى جوة دماغى ..والموضوع بدا بكتابه توتيس او استيس ع ال social media بعدين فكرت ف حوار البلوج . بس مكدبش عليكم واقول انى مش نفسى اتطور ف موضوع الكتابة ده وف اللحظات اللى كنت بفكر اعمل فيها career shift فكرت ف حوار الكتابة ده . بس لسه مش قررت بالظبط واكيد لما اقرر هابدا اشوف ايه الطريق الصح 

هسس الارتباط عند البنات


الفكرة ف مجتمع عجيب حصر وظيفه البنت انها طوال ما هى سينجل تجيب عريس وترتبط

وتصبح ال mission
بتاعتها ف الحياه انها تتخطب و بعديت تتجوز  ومش مهم اى حاجه تانى مش مهم انها انسان وانها تعيش حياتها كانسان فبالتالى البنات  بقى عندهم هسس اسمه الارتباط :) ، الهسس ده عملوهم خرم ف دماغهم بطريقه غريبه وعجيبه يعنى مثلا كل كلامهم عن الموضوع ده ، تتحرك او تمشى عشان كده برضه حاطه نفسها ف فاترينه عشان الموضوع ده . شئ ممل واكيد متعب . مش بقول ان كلنا كده بس المعظم كده ولو فيه بنت حاولت تكون مش كده او تحط الارتباط ده ف اخر اولوياتها فهى للاسف مش بتسلم لا من نظرة اصحابها اللى احيانا بيعتبروها معقده وعندها كلكيع - ده على اساس يعنى انهم ناس سليمه وكده يعنى  :)- او من نظرة مجتمع لو سنها كبر  حبه والكلمه الغريبه اللى بيقروا يطلقوها عليه لمجرد انها مش مرتبط ،، يا سلام هو انا ياما امشى بالكتالوج بتاعكم ياما يبقى كده !!.والغريب انك ممكن تلاقى ناس عانوا من الحوار ده قبل ما ترتبط وبدل ما تشيل سكاكينها عن الناس هم كمان بيبدوا سن سكاكين .!! ، الفكرة فان المفروض انك انسان والارتباط ده جزء من 5 محاور لاى انسان اللى هم (الروحانيات،العمل،العلاقات البشرية، الصحة، التضامن مع المجتمع) والارتباط ده جزء من محور اللى هو العلاقات الانسانيه ليه تخليه كل حياتك ؟! .

انا

 كنت مقررة انى اكتب العنوان عنى ،، لكن لاقيت ان انا انسب وممكن تشد اكتر :D ، المهم بقى انا هاتكلم عن انا  او عن نفسى ،، طبعا طبعا انا حياتى ملينه حاجات تنفع مجلدات بس مش  ده  اللى هتكلم فيه :D -متواضعه بطبعى -  ،، اومال ايه اللى هتكلم فيه
هتكلم عن الكولكشن اللى بيكونى ،، كولكشن ثقافات مختلفه و وتجارب مختلفه كولكشن نوبى ع صعيدى ع بحرواى ،، من نوبيه وعايشه ف اسوان الى ان   ماما تربيه اسكندريه بالتالى لينا حته سكندرنى واحنا صغيرين كننا لازم نسفر ف الصيف هناك وانا درست سنه ف اليكس هم 9 شهور ف ITI  بس  اجزم انهم ب 5 سنين الكليه كلها . انك تعيش ف اسوان ف اقصى صعيد مصر ده اثر عليا بشكل كبير حيث التهميش والتكبير . ايام الكليه واللى كان فيه من احداث واصحاب ،شله اعدادى واولى اللى كنا بنعمل مع بعض  احسنها مصايب ف الكليه  ع سبيل المثال  لا الحصر اننا  كنا بناكل يوميا ع عربيه دكتور وف الاخر قرر الراجل ينزلنا يشوف مين دول اللى قلبوا  العربيه لعربيه فول وبياكلو ا عليها :D .انا اللى اشتغلت مع طلبه وانا اللى كنت مش بستحمل انى اقعد ف مكان حتى اسالوا مستر يوسف وانا اللى دلوقت مش بقوم من على الجهاز ، انا اللى من سنه اكتشفت هويتى بالرغم انى كل شى حواليا كان بيقول انه الهويه ديه موجوده . انا اللى قصص التهجير اثرت فيا بشكل مكنتش متوقعه . نهايته بقى عشان مش اطول  عليكم الغرض من البتاعه ديه هى ان زى ما انا كولكشن ف كل الناس اكيد برضه كولكشن . وبالتالى من الصعب انك تتعامل معايا او مع غيرى  ع انى مونتونيك بمعنى انى تتعامل معايا ع اساس انى مش كولكشن وتتقولبنى ف وجه واحد.

الاثنين، 14 يناير، 2013

زهايمر الخبرة


هل شعرت ذات يوم انك انسان بلا خبرة او تجارب 
هل فقدت ذاكرتك الحياتيه او خبرتك ف الحياه 
 ربما ستجيب بنعم او لا او احيانا 
اذا كنت مما يحدث لك هذا باستمرار فانك  تشبهنى ف هذا يا صديقى ويجب ان نجد حلا لحالتنا هذة لانى اظنها شئ ليس جيد تماما
ليس جيد تماما ان كل مواقف حياتك تنسى فيها خبرتك السابقه سواء كانت سيئه او حيدة 
ليس جيد ان تبدا كل مواقف حياتك وكانك صفحه بيضاء 
ليس جيد ان تكون قد تخطيت ال20 من عمرك وانت ع هذا الحال  كانك لم تعش تجارب سابقه 
سيسالنى سائل وماهى مواصفات هذة الحاله بالظبط 
هذة الحاله تنبابنى  ف كل مواقف حياتى تقريبا ابدو وكانى لا اعرف شئ عن الحياه اشعر باضطراب داخلى غريب حتى ف ابسط المواقف وايضا ف أعقد المواقف  لا اعلم لماذا ولكن بعد تفكير وجدت انى امر  بفقدان ذاكرتى الحياتيه او فقدان خبرتى 
ربما يقول قائل لأ مش معقول هذا ليس صحيحا لانه يجدنى انى اتصرف سريعا ولكن دعنى اقول لك ان هذا ما يحدث وربما تصرفى السريع هذا نابع انى اتعامل مع الموقف بموقفه اى انه يثبت انى امر بفقدان الذاكرة الحياتيه .
لقد نجحت ف توصيف هذة الحاله الغريبه ولكن لم اجد لها حلا الى الان فمن يستطيع ان يقترح حلا فاهلا به ومن يمر نفس حالتى يفكر ف حلا 

الأحد، 6 يناير، 2013

يوما عابر

استيقظ ف الصبح وهو مقرر انه سوف ينكد ع احدهم ، ماذا يفعل كى ينفذ هذة الرغبه الجامحه ف عقله . فتح جهاز الكمبيوتر الخاص به  وتاكد من التاريخ لكى يكون قد سافر احدهم ايضا . واذا به يكتب ايميل لهذا الشخص التعس الذى سينكد عليه والذى يبعد الالف الاميال عنه الايميل برئ جدا مكون من خمسه اسطر او اقل . ولكن هل هى بعدد السطور او حتى الكلمات وحروف الجر انها بالمعانى وبالمغزى .
هذا التعس الذى سوف ينكد عيله استيقظ ايضا وهو كله امل بيوم جديد ، وذلك لاسباب عده منها مثلا ان الطريق بدا يتضح ومنها مثلا انه كان على توتير ف الليله الماضيه التى كان مليئ بالسعادة لدرجه انه كان يغرد ف هشتاج اسمه سر السعادة ووجد ان حياته بها الكثير من اسرار السعادة ، وذهب الى عمله وفتح بريده الالكترونى فاذا به يجد ذلك  الايميل . لم يعرف ماذا يفعل كاد ان يجن اتصل باعز اصدقائه بالصديق الذى سيجد عنده الدعم اللازم ، حاول الصديق ان يهدأ من غضبه وان يبث فيه الامل وفكروا معنا ماذا يفعلوا انتهت مكالمه الصديق . ولكنه مازال يشعر بالحنق والغضب بدا ف الحسبانه لله لان الله هو الذى يتولى عباده بالرحمته الواسعه ، وترك امره لله وحده سيفعل له الخير حيث كان .ولكن لابد ان يخرج من هذا المود الغريب فقرر شيئين قرا تدوينه مصطفى ( التى تتكلم عن الجنوب وسحره والتى هى سحر الجنوب ) وايضا قرر ان يكتب تجربه هذا اليوم . ربما سيكمل او ربما لن يكمل ما حدث بعدها ولكنه وجد ف الكتابه ملجا اخر 
انتهى ...........