الاثنين، 6 مايو، 2013

قصصهن


قصصهن
ديه سلسلة قصص ناويت اكتبها مستوحاه من خيالى اولا ومن واقعى ثانيا تجربه كتابه عايزة اشوف هتودينا ع فين ، فضفضه من نوع اخرى يحمل شكل القصص ولكن بطريقه مش احترافيه وبطريقه عفوية جدا لان اللى بتكتب لسه مش قررت انها تشوف الاحترافى ازاى ونبد باول قصه
لا تريد التعلق
هى تنتمى بشكل او باخر الى نفس المنطقه الانسانية (المنطقه الانسانيه تشمل الافكار ،  الخلفية الثقافية والهوية ، الهوايات المشتركة)  تعرفت عليه عن طريق بعض الاصدقاء المشتركين ع شبكه التواصل الاجتماعى تعرف ملامحه من صوره وهو ايضا يعرفها من صورها . اذا مروا بنفس الشارع ستعرفه من طوله او ملامحه او من ابتسامته نعم من ابتسامته فهو له ابتسامة مميزة . اما  هو فلن يلحظ مرورها من جانبه بنفس الشارع . لا تعرف ماذا تريد منه لا تعرف او ربما لا تعرف كثير انها ربما اتريده صديق مُقرب  ولكن بعض الاصدقاء يتحولون الى احباب وهى لا تريد ذلك تريد ان تهتم ولكن ليس ااهتمام الذى ربما يتحول الى تعلق ثم الى حب  لا تريد هذا ايضا ، لكن احساسها انها تجمعهما اشياء مشتركه والانتماء الى نفس المنطقه الانسانيه يجعلها تريد ان تطور علاقتها به  ولكنها تخشى التعلق فهى ببساطة لا تريد التعلق به ربما تريد ان يجمعهما لقاء ويتحدثا قليلا فى كل شى ولكن بدون تعلق وتذهب وهى حاسمة امرها انها لن تتعلق .

هناك 10 تعليقات:

  1. اول حاولى تستخدمى التشكيل على الحروف هيدى قوة للكلام
    نمسك بقى الاخطاء الاملائية :
    السطر الاول : المنطقه ... المنطقة
    السطر الثانى : ع ... على انتى بتكتبى فصحى ما ينفعش تدخلى عاميه كدا ف النص
    السطر الثالت : شبكه ... شبكة
    -ف الجملة اللى بتقولى فيها من ابتسامته نعم من ابتسامته فهو له ابتسامه مميزه كلمة ابتسامته اتكررت كتير ودا بخلى الواحد يمل الجملة كان ممكن تكتبى مثلا ستعرفه من ابتسامته نعم ابتسامته الممزة
    -الجمله بتاعت اما هو فلن يحلظ مرورها من جانبه بنفس الشارع اعتقد انه الاصح فلت يلحظ مرورها بجانبه من نفس الشارع او فى نفس الشارع
    فى نفس لسطر فيه تكرار لكلمة تعرف ممكن تتكتب بصياغه احسن من دى
    -السطر السادس : كثير ... كثيراً
    -السطر الثامن : اهتمام .. الاهتمام
    السطر التاسع : مشتركه ... مشتركة
    المنطقه .. المنطقة
    الانسانيه .. الانسانية
    برضه موضوع تكرار التعلق محتاج يتصاغ بصوره احسن
    يارب الحجات اللى كتبتها تكون فيه افاده :)

    ردحذف
  2. حلوة بس ياريت كنتى تذكرى اسباب خوفها من التعلق به عشان الصورة تكمل.
    وياريت تفكى التناقض بين "هو ايضا يعرفها من صورها" و "اما هو فلن يلحظ مرورها من جانبه بنفس الشارع"

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا يا بوش هو مش تناقض قد ما هو فعلا مش هيعرفها لانه عمره ما شافها ف الحقيقة

      حذف
  3. وعجبتنى فكرة "نفس المنطقة الانسانية" دى

    ردحذف
  4. انا عايزة وبعدين ... حصل ايه ؟1

    ردحذف
    الردود
    1. بعدين ايه يا اسراء محصلش حاجه اصلا

      حذف
    2. القصه انتهت ع انها لسه اصلا مش قابلته وحتى لو قابلته مفيش حاجه هتحصل

      حذف
  5. صباح الخير :))
    بداية ..كلمة المنطقة الانسانية " مذهلة " ...
    الطرف الثاني " البنت " شايفها فاقدة الثقة في نفسها من حيث انها قالت " انه لو شافني معدية من جنبه مش هيعرفني " !! و دي بتسبب مشكلة تانية في ان البنت مترددة في تحديد ماذا تريد في علاقتها من الشاب و خوفها قد يتسبب في ضياع فرصة جميلة لرؤية مختلفة للحياة ..

    الحياة فرص ..

    ردحذف
  6. جمييييييييييله يابسابيسو بس فعلا ياريت توضحلنا سبب انها مش عايزه تتعلق بيه ليه اكيد ده نتيجة لحاجه حصلتلها في الماضي
    وهل هي مش عايزه تبادر بالصداقه الاول ومستنيه هو يبدا ولا هي عندها استعداد تبادر وتدخل حياته وبعد كده تلاقي نفسها اتعلقت

    ردحذف